إلى أرشيف الأخبار

مختبر جديد ينضم لمختبرات "ملتقى ألمانيا": الموسيقى والرقص والرياضات الإلكترونية والكثير من الفعاليات الأخرى في "مختبر الثقافة

"مختبر الثقافة" (Culture Lab) هو العنوان الذي اختارته مجموعة العمل المكونة من وكالة "فوس+فيشر" (VOSS+FISCHER) من فرانكفورت والمدير الثقافي والإعلامي مايك ب. هايزل (Mike P. Heisel) لبرنامجها الثقافي الموضوع خصيصاً من أجل الجناح الألماني في إكسبو دبي 2020. تتماشى فكرة البرنامج الثقافي مع معرض "ملتقى ألمانيا" (CAMPUS GERMANY) والذي يضم ثلاثة مختبرات، هي "مختبر طاقة المستقبل" و"مختبر مدينة المستقبل" و"مختبر التنوع الحيوي". حاز هذا البرنامج الثقافي المؤثر والمحفز والمثير للمشاعر على إعجاب المسؤولين عن الجناح الألماني. من ثم، تم الإعلان عن فوزه بالمناقصة المطروحة على مستوى الاتحاد الأوروبي لتحديد الجهة التي سوف تقدم البرنامج الثقافي الألماني على مدار 173 يوماً، وهي مدة المعرض العالمي القادم.

سوف تقدم المختبرات الثقافية فعاليات من مختلف الأنواع والمجالات الثقافية، منها الرقص والفنون المرئية والألعاب إلى جانب الفعاليات العلمية والرياضية وبالطبع أيضاً الموسيقى. يشكل المسرح الموجود في الفناء الداخلي للجناح الألماني المحور الرئيس لمختبر الثقافة، حيث تُقدَّم العروض على خشبته يومياً طيلة مدة إكسبو المقام في الفترة من 20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020 حتى 10 أبريل/ نيسان 2021. سوف يفد في إطار الفعاليات الموسيقية على سبيل المثال إلى دبي فنانون وفرق موسيقية معروفة من ألمانيا، وكذلك موسيقيون وفرق مازالت في بداية طريقها الفني. يعول البرنامج الثقافي على التعاون مع الجامعات والأكاديميات والمؤسسات والفرق الموسيقية والدورات الاحترافية والمعاهد الفنية وغيرها من المؤسسات من المجال الثقافي والإبداعي التي تعمل على دعم المواهب الشابة.

للمزيد من المعلومات، يرجى الاطلاع على البيان الصحفي الصادر بهذا الشأن.

إلى أرشيف الأخبار